إستراتيجية الرهانات المتوازنة

إستراتيجية الرهانات المتوازنة

مرحبا جميعا! غوريلا هنا، وأعتذر لعدم تواجدي لبضعة أيام. خارج عالم التجارة أقوم بتشغيل عمل تجاري الذي يتعامل مع التخفيف والتخلص من حالات الانتحار وجرائم القتل. وللأسف فقد كان الأسبوع الماضي حافلا. لدي نوايا لأكون أكثر من ذلك نشاطا، ولكن الجانب السلبي لعملي هو أنّه لا يُمكن التنبؤ به.

على كل حال، حول التجارة! إذن في هذا الأسبوع كُنتُ غير قادر على الحصول على أي مستوى حقيقي للتداولات، ومع ذلك، فإن حجم كبير من التداولات ليس ضروريا دائما عندما تحاول تحقيق قدر مُرضي من الأرباح في اليوم، كما سترون مع هذه الصفقتين التي أنشأتها، من أجل نفس الانقضاء. لهذا السيناريو المعين، أخذت وديعة بالأورو/الدولار الأمريكي EUR/USD كما سترون في الافتتاح الكبير للشمعة. انتظرت تأكيدا الذي كان يفقد زخمه الصعودي وأودعت في أقرب وقت بوسعي لمدة 5 دقائق للانقضاء المتاحة على MarketsWorld. بينما أراقب أداء الشمعة الحالية الجميل كان لا يزال لدي الوقت المتبقي لأدخل في حال رأيت أفضل إدخال من أجل نفس الانقضاء (إذا شعرت أن أول إدخال لي كان غير كافٍ ويحتاج إلى أن يكون مشمولا أو مدعوما). ومع ذلك، ما حدث كان العكس تماما. انخفضت الشمعة على مقربة منخفضة جدا لفترة التأمين، فيما يتعلق بالاتجاه وغيرها من شموع 5 دقائق، وكنت أعرف أن السعر كان قريبا إلى التراجع عن الدقائق ال 5 المقبلة. استغلت ذلك ووضعت مكالمة في نفس الشمعة التي أدخلتها من أجل الوديعة. وديعتي الأصلية وضعت عند 1.29296 ووضعت دعوتي عند 1.29265 منحني فارق ثلاث نقاط كبير جدا للحصول على السعر ليغلق بين الـ 5 الدقائق المقبلة. إجراء مكالمة ووضع وديعة لنفس الشمعة هو ما يسمى “فحج أو التوازن” وإذا تمّت بشكل صحيح يمكن أن تكون مربحة للغاية في حين لا تزال تحد من الخسائر إلى حد كبير! آمل أن أراكم جميعا قريبا!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *